التوحيد والإصلاح: مرسي واحد من خيرة أبناء الأمة مات وهو يدافع عن “الشرعية”

التوحيد والإصلاح: مرسي واحد من خيرة أبناء الأمة مات وهو يدافع عن “الشرعية”

2019-06-18T00:54:11+01:00
2019-06-18T01:01:05+01:00
سياسة
18 يونيو 2019

أعلنت حركة التوحيد والإصلاح أن محمد مرسي واحد من خيرة أبناء الأمة البررة الذي مات وهو يدافع عن العدل والشّرعية ويناهض الظلم والاستبداد.

وقد اعتبرت  الحركة في برقية التعزية وفاته رحيلا لواحد من كبار رموز الدعوة الإسلامية والعمل الإسلامي، متوجهة بتعازيها  إلى كلّ ذويه ومحبيه وإلى قيادة “جماعة الإخوان المسلمين” المصرية وكافة أعضائها والى عموم الشعب المصري الشقيق، وإلى كلّ الأمّة الإسلامية.

وتابعت “ببالغ الأسى والأسف وبقلوب مؤمنة صابرة محتسبة راضية بقضاء الله وقدره تلقّينا في قيادة حركة التّوحيد والإصلاح المغربية نبأ استشهاد رئيس جمهورية مصر العربية المجاهد الدّكتور محمّد مرسي أثناء إحدى حلقات محاكمته الظالمة في سجون نظام الانقلاب العسكري”.

وتقدمت الحركة ب”أصدق عبارات التّعازي إلى أسرة الرّئيس الرّاحل وكلّ ذويه ومحبيه وإلى قيادة جماعة الإخوان المسلمين المصرية وكافة أعضائها والى عموم الشعب المصري الشقيق، وإلى كلّ الأمّة الإسلامية في فقدان واحد من خيرة أبنائها البررة وهو يدافع عن العدل والشّرعية ويناهض الظلم والاستبداد”.

وتابعت “ونتوجه إلى  الله العلي القدير أن يرحمه برحمته الواسعة وأن يوسع مدخله ويسكنه فسيح جناته ويرفع درجته ويجعله مع الذين أنعم عليهم من النّبيئين والصّديقين والشّهداء والصّالحين وحسن أولئك رفيقا”.

و أعلن التلفزيون المصري الرسمي نبأ وفاة الرئيس السابق محمد مرسي خلال جلسة محاكمته في قضية التخابر مع حركة حماس الفلسطينية.

وأوضح التلفزيون الرسمي في خبر عاجل أن مرسي، الذي كان يبلغ من العمر 67 عاما، طلب الكلمة من رئيس المحكمة وسمح له بها، وعقب إنهاء مرسي كلمته أصيب بنوبة قلبية توفي بعدها بشكل فوري، ونقل الجثمان إلى المستشفى.

يشار إلى أن محمد مرسي هو أول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر، فاز بأول انتخابات جاءت بعد الاحتجاجات العارمة التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك في إطار موجة انتفاضات الربيع العربي التي عرفتها بعض الدول العربية.

وفي 3 يوليو/ تموز 2013 أطاح الجيش بمرسي في انقلاب عسكري بقيادة المشير عبد الفتاح السيسي، بعد عام واحد فقط من الحكم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.