البحث عن أغنية في سبوتيفاي عبر الكلمات

البحث عن أغنية في سبوتيفاي عبر الكلمات

سمية غازي
تكنلوجيا، بيئة، علوم
30 أغسطس 2021

تعتبر سبوتيفاي أحد أشهر خدمات بث الموسيقى والمقاطع الصوتية حول العالم، حيث تمتلك مكتبة واسعة من المقاطع الصوتية.

كما أنها تمتاز بخوارزميات ذكاء اصطناعي قوية تساعد المستخدمين على الوصول إلى المقاطع الجديدة بناءً على ما يستمعون إليه. 

لذلك يفضل الملايين حول العالم استخدام سبوتيفاي بدلًا من خدمات الموسيقى الأخرى المحلية والعالمية. 

وقد أطلقت المنصة تحديثًا جديدًا يسمح لك بالبحث عن الأغاني باستخدام كلمات الأغنية بدلًا من اسم الأغنية والمغني. 

طريقة إيجاد أغنية باستخدام الكلمات في سبوتيفاي

صدر هذا التحديث منذ فترة قصيرة، ولكنه لم يحصل على الكثير من الاهتمام العالمي. 

وتعمل هذه الطريقة مع جميع المقاطع الموسيقية والأغاني سواءً كانت عربية أو غربية. 

ويمكنك استخدام الخاصية الجديدة عبر اتباع الخطوات التالية: 

توجه إلى تطبيق سبوتيفاي في هاتفك، وبعد ذلك اضغط زر البحث الموجود في الأسفل لتنتقل إلى قائمة البحث عن المقاطع. 

image 47 - الثالثة بريس

وبعد ذلك قم بكتابة الكلمات التي تتذكرها من الأغنية أيًا كانت، ويظهر لك في نتائج البحث مجموعة من الأغاني المتطابقة مع كلمات البحث الخاصة بك.

image 48 - الثالثة بريس

وتجد قائمة بالأغاني التي تحتوي على كلمات مشابهة لما قمت بالبحث عنه. 

وقد وصلت هذه الخاصية متأخرًا قليلًا إلى المنصة، حيث تضم أغلب منصات الموسيقى العالمية هذه الخاصية. 

ولازالت الخاصية تواجه بعض المشاكل في البحث عن الكلمات والتعرف عليها، ولكن تتحسن الخدمة مع الوقت والاستخدام المستمر. 

وقد حدثت بعض الضجة مؤخرًا بسبب جمع المنصة للكثير من المعلومات حول المستخدمين واستخداماتهم.

وتجمع المنصة معلومات حول اذواق المستخدمين ونوعية الأغاني التي يستمعون إليها، بالإضافة إلى أوقات الاستماع ومدة الاستماع وغيرها من هذه البيانات.

وصرحت المنصة أنها تستخدم هذه البيانات في تحسين خدماتها وترشيح المقاطع المناسبة للمستخدمين.

ولكن جمع الكثير من المعلومات هو أمر خاطئ بغض النظر عن الاستخدام. 

وتضم تطبيقات المنصة المختلفة مجموعة كبيرة من الإعلانات الصوتية والمرئية، لذلك هي تجمع كل هذه المعلومات لتوجه الاعلانات بشكل أفضل.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.