إدارة سجن “الوداية” بمراكش توضح حقيقة تعرض سجين سابق للإهمال الطبي

إدارة سجن “الوداية” بمراكش توضح حقيقة تعرض سجين سابق للإهمال الطبي

محمد غالب
2020-09-10T21:35:04+01:00
مجتمع، صحة
10 سبتمبر 2020

نفت إدارة السجن المحلي الأوداية بمراكش، اليوم الخميس، تعرض سجين سابق للإهمال الطبي داخل المؤسسة السجنية.

وأوضحت المؤسسة السجنية، في بيان لها، ردا على ما نشر في مقطع فيديو على موقع (يوتيوب) للسجين السابق (أ.إ) بخصوص « تعرضه للإهمال الطبي وتعرضه للتهديد والسب والقذف من طرف مدير المؤسسة »، أن السجين المعني كان يتابع علاجه من مرض مرتبط بالمسالك البولية والتناسلية وخضع لعدة فحوصات منذ 31 أكتوبر 2018، وتم نقله عدة مرات إلى مستشفى محمد السادس بمراكش كان آخرها يوم 24 يوليوز 2020، حيث استفاد من الفحص الطبي والفحوصات بالأشعة ووصف له الدواء، وعند عودته من المستشفى تم وضعه لعدة أيام بمصحة المؤسسة.

وأضافت أن ادعاءه عدم استفادته من الفحص الطبي بالمستشفى المذكور رغم نقله إليه في موعد سابق، فذلك راجع لغياب الطبيب المعالج بالمستشفى وقتها، ولتزامن مواعيده الطبية مع جائحة « كورونا » التي اضطرت معها إدارة المستشفى المذكور تعليق جميع المواعيد الطبية الخاصة بالتشخيص الطبي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.