إجراءات صارمة وتعليمات للأمن والدرك لضبط حالة الطوارئ الصحية خلال عطلة العيد

إجراءات صارمة وتعليمات للأمن والدرك لضبط حالة الطوارئ الصحية خلال عطلة العيد

2020-05-21T13:05:00+01:00
2020-05-21T14:08:17+01:00
مجتمع
21 مايو 2020

نسقت كل من المديرية العامة للأمن الوطني والقيادة العليا للدرك الملكي لفرض إجراءات استثنائية لفرض حالة الطوارئ الصحية خلال أيام العيد، حتى لا يتم تسجيل تراخ في الالتزام بتطبيق الحجر الصحي من طرف المواطنين سواء داخل المدن أو بالمدار القروي.

وأعطيت تعليمات كما أفادت يومية « المساء »، لمنع التنقل بين عمالة وأخرى بشكل کلي، كما أعطيت تعلیمات لمسؤولي مناطق أمنية بضرورة تجنيد مختلف الوسائل والآليات اللوجيستيكية التي تتوفر عليها كل منطقة على حدة، والعمل بنظام المداومة بالنسبة إلى كل العناصر البشرية التابعة للوحدات الميدانية المسؤولة عن تنفيذ القانون، والتنزيل السليم لمقتضيات حالة الطوارئ.

بدورها، تضيف اليومية، تلقت عناصر الدرك الملكي تعليمات بضبط إيقاع الطوارئ الصحية إذ تعول وزارتا الداخلية والصحة على ثلاثة أيام لعطلة العيد لهبوط مؤشر الإصابة بالفيروس، وعدم انتقاله، خاصة أن كل مقاولات ستستأنف نشاطها مباشرة بعد عطلة العيد .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.