ألمانيا.. تزايد عدد إصابات كورونا ومطالب طبية بفرض إغلاق شامل

ألمانيا.. تزايد عدد إصابات كورونا ومطالب طبية بفرض إغلاق شامل

28 مارس 2021

ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في ألمانيا خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة بشكل كبير، الأمر الذي دعا رئيس جمعية أطباء العناية المركزة في ألمانيا لفرض إغلاق شامل في البلاد لمدة أسبوعين بشكل عاجل.

دعا رئيس جمعية أطباء العناية المركزة في ألمانيا، كريستيان كاراغيانيديس، إلى فرض إغلاق صارم لمدة أسبوعين، وإلى وقف فوري لجميع خطوات إعادة الفتح المقررة، وذلك في ضوء الزيادة الحادة في عدد الإصابات بفيروس كورونا.

وقال كاراغيانيديس في تصريحات لصحيفة « راينيشه بوست » الألمانية في عددها الصادر اليوم السبت: « قرارات المشاريع النموذجية لفترة ما بعد عيد القيامة غير مناسبة على الإطلاق ويجب أن تتراجع الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات عنها على الفور ».

ارتفاع في أعداد الاصابات

من جانبه، أعلن معهد « روبرت كوخ » الألماني لمكافحة الأمراض المعدية وغير المعدية صباح اليوم السبت أن عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد التي تم تسجيلها في البلاد خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، بلغ 20 ألفا و472 إصابة، استنادا إلى بيانات الإدارات الصحية المحلية.

وبحسب البيانات، سجل المعهد 16 ألفا و33 إصابة جديدة يوم السبت الماضي. وسجل المعهد 157 حالة وفاة جديدة جراء الفيروس على مدار الساعات الأربع والعشرين الماضية، مقابل 107 حالات وفاة جديدة يوم السبت الماضي.

وسجلت ألمانيا أعلى عدد إصابات يومية حتى الآن يوم 18 دجنبر الماضي، بواقع 33 ألفا و777 إصابة، بينها 3500 إصابة تم إضافتها على نحو متأخر. كما سجلت أعلى عدد وفيات يومية جراء الفيروس حتى الآن في 14 يناير الماضي بواقع 1244 حالة.

وبلغ معدل انتشار المرض بين كل مئة ألف نسمة في ألمانيا في غضون سبعة أيام الأخيرة 124,9 حالة (مقابل 76,1 حالة قبل أسبوعين). وتم تسجيل أعلى معدل في 22 دجنبر الماضي بواقع 197,6 إصابة.

وانخفض عدد الإصابات الجديدة في ألمانيا بشكل ملحوظ لأسابيع خلال شهري يناير وفبراير، ثم شهد فترة ثبات، ثم ارتفع مجددا بقوة الآن، وهو ما يرجعه الخبراء إلى انتشار متغيرات كورونا الأكثر عدوى.

وبحسب بيانات المعهد، يصل بذلك إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في البلاد إلى مليونين و755 ألفا و225 حالة.

وبلغ إجمالي الوفيات الناجمة عن الإصابة بكورونا في ألمانيا 75 ألفا و780 حالة. وبلغ عدد المتعافين مليونين و477 ألفا و500 حالة.

وبحسب بيانات المعهد، بلغ معدل الاستنساخ حتى أمس الجمعة 1,14، ما يعني أن كل مئة مصاب قد ينقلون العدوى إلى 114 فردا آخرين في المتوسط.

ويعكس معدل الاستنساخ وضع انتشار المرض قبل أسبوع ونصف أسبوع تقريبا.

قلق حكومي

وفي ضوء أرقام الإصابة المتزايدة ، اتفقت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورؤساء حكومات الولايات الألمانية في قمتهم بشأن كورونا مساء الثلاثاء على تمديد قواعد الإغلاق الحالية حتى 18 أبريل.

وكان وزير الصحة الاتحادي ينس شبان قد حذر يوم الجمعة من أنه إذا استمرت أعداد حالات الإصابة بكورونا في الارتفاع دون رادع، فإن ألمانيا « تخاطر بأن يصل نظامنا الصحي إلى نقطة الانهيار خلال شهر أبريل »، فيما قال رئيس معهد روبرت كوخ، لوثار فايلر إن هناك « إشارات واضحة » على أن الموجة الثالثة من كورونا، التي بدأت الآن، « يمكن أن تصبح أسوأ من الموجتين الأوليين ».

وفي بداية الأسبوع، قررت الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات أنه يمكن فتح مجالات فردية من الحياة العامة على أساس تجريبي في مناطق مختارة و « مشاريع نموذجية مؤقتة ».

وأعلنت بعض الولايات أنها ستفتح عدة مناطق نموذجية في نفس الوقت.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.