أشغال إنجاز محطة تصفية المياه العادمة بالقطب الصناعي بالنواصر “سابينو” بلغت 75 في المائة (ليديك)

أشغال إنجاز محطة تصفية المياه العادمة بالقطب الصناعي بالنواصر “سابينو” بلغت 75 في المائة (ليديك)

مجتمع، صحة
25 ديسمبر 2020

أعلن مدير الاستثمارات المكلف بالدراسات والأشغال بشركة ليديك، سعد عزاوي، اليوم الأربعاء بالنواصر، أن نسبة تقدم أشغال إنجاز محطة تصفية المياه العادمة بالقطب الصناعي بالنواصر (سابينو) بلغت 75 في المائة.

وأوضح عزاوي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا المشروع، الذي كلف استثمارا بقيمة 75 مليون درهم، يروم معالجة المياه العادمة للقطب الصناعي بالنواصر (سابينو) الذي تقدر مساحته 260 هكتارا.

وأضاف أن قدرة هذه المحطة في معالجة المياه العادمة على المدى القصير، تبلغ 2000 متر مكعب في اليوم، (ما يعادل 27 ألف نسمة)، مبرزا ان هذا المشروع الحيوي يعمل أيضا على تحسين جودة مياه الحوض المائي التي تصب في إحدى شعب وادي بوسكورة.

وتابع أن هذا المشروع، الذي من المرتقب أن تنتهي أشغال انجازه في النصف الأول من السنة المقبلة، يتكون من وحدة الماء (الأوحال المنشطة)، ووحدة الروائح (معالجة بيولوجية)، ووحدة الأوحال (تجفيف)، مضيفا أن له خاصية إيكولوجية إذ سيمكن من محاربة التلوث في المنطقة.

وأشار المسؤول ذاته، إلى أن وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، أسندت إنجاز هذا المشروع، الذي يندرج في إطار تأهيل القطب الصناعي للنواصر، لشركة ليديك.

من جهته، أوضح مدير الأشغال بشركة ليديك، يوسف التازي، أن الشركة تعمل على بناء وتجهيز خزان للماء الشروب، بأولاد صالح، تبلغ طاقته الاستيعابية 9 آلاف متر مكعب لتلبية الحاجيات المتزايدة لتزويد الماء الشروب ببوسكورة وولاد صالح، مذكرا بأن الأشغال بهذا الورش انطلقت في دجنبر 2018 ومن المرتقب أن تنتهي مطلع السنة المقبلة.

وأضاف أن هذا الخزان، الذي بلغت نسبة تقدم أشغال إنجازه 95 في المائة، يأتي من أجل زيادة طاقة التخزين من خلال بناء صهريج مستطيل جديد بالموقع نفسه إلى جانب خزان سابق تصل طاقته الاستيعابية إلى 5 آلاف متر مكعب، يزود مجموع منطقة بوسكورة.

وأشار إلى أن الصهريج الإضافي الجديد، الذي تصل كلفته إلى 6ر18 مليون درهم سيمكن من تأمين وتقوية تزويد الماء الشروب لمجموع منطقة بوسكورة ومناطق امتدادها.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.