آبل وجوجل تتفوقان من خلال التطبيقات الافتراضية

آبل وجوجل تتفوقان من خلال التطبيقات الافتراضية

10 يوليو 2021

في حال كنت تستخدم هاتف آيفون أو أندرويد، فمن المحتمل أن تكون غالبية تطبيقاتك الأكثر استخدامًا من صنع آبل وجوجل.

وهذه هي خلاصة دراسة Comscore الجديدة التي تصنف شعبية تطبيقات iOS وأندرويد المثبتة سابقًا جنبًا إلى جنب مع التطبيقات التي صنعها مطورون آخرون.

وتظهر النتائج أن غالبية التطبيقات التي يستخدمها الأشخاص عبر الهواتف تأتي مثبتة سابقًا بواسطة آبل أو جوجل.

وصدر التقرير الأول من نوعه بتكليف من شركة فيسبوك، إحدى أكبر منتقدي الشركة المصنعة لهواتف آيفون.

وتهيمن الخدمات المثبتة سابقًا عندما يتعلق الأمر بالأساسيات مثل الطقس والصور والساعات، مما يشير إلى صعوبة المنافسة في هذه الفئات بالنسبة للتطبيقات الأخرى.

ويبدو أن التطبيقات الافتراضية لا تهمين دائمًا، حيث إن تطبيقات خرائط وموسيقى آبل لا تظهر في قائمة iOS.

ومن الواضح أن توقيت إصدار الدراسة كان مقصودًا من قبل فيسبوك، حيث تخضع آبل وجوجل للتدقيق بشكل متزايد لمعرفة كيفية تفضيلهما لخدماتهما الخاصة على المنافسين.

ويراجع المشرعون الأمريكيون حاليًا مجموعة جديدة من مشاريع القوانين المصممة للحد من قوة شركات التكنولوجيا الكبرى، بما في ذلك التشريعات التي من المحتمل أن تمنع آبل وجوجل من إعطاء خدماتهما أفضلية ضد المنافسين.

وتنبع المعارضة من الطريقة التي تجمع بها آبل وجوجل تطبيقاتهما وخدماتهما مع أنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة الخاصة بهما بطرق يعتقد بعض منافسيها أنها غير عادلة.

وتعتبر الانتقادات أشد ضد آبل، وذلك بالنظر إلى أنها تتحكم بشكل أكبر في التطبيقات التي تأتي مثبتة سابقًا عبر آيفون ولا تسمح للمطورين بالالتفاف على متجر التطبيقات.

وكان من الصعب معرفة مدى شيوع هذه التطبيقات المثبتة سابقًا بالنسبة للتطبيقات التي صنعها مطورون خارجيون. وذلك لأن آبل وجوجل لا تكشفان عن أرقام المستخدمين لتطبيقاتهما الافتراضية.

آبل وجوجل تتفوقان

تتعقب شركات الأبحاث بانتظام مدى شعبية التطبيقات المتاحة للتنزيل في متاجر التطبيقات. ولكن دراسة Comscore هي أول محاولة لرسم كيفية تنافس التطبيقات الافتراضية مع تطبيقات المطورين الآخرين.

واستخدمت Comscore البيانات التي تجمعها من التطبيقات والمواقع الإلكترونية مع استطلاع رأي لنحو 4000 شخص.

وتظهر النتائج أن 75 في المئة من أفضل 20 تطبيقًا عبر iOS صنعتها آبل. بينما صنعت جوجل 60 في المئة من أفضل التطبيقات عبر أندرويد. وتم إنشاء أفضل أربعة تطبيقات عبر كلا المنصتين بواسطة الشركة الأم المعنية.

وتعتبر فيسبوك المطور الخارجي الوحيد الذي لديه أكثر من تطبيق واحد في قائمة iOS. بالإضافة إلى كونها المطور الوحيد الذي لديه ثلاث تطبيقات في قائمة أندرويد.

ودفعت فيسبوك مقابل دراسة Comscore لإظهار تأثير التطبيقات المثبتة سابقًا في النظام البيئي للتطبيقات التنافسية.

ولطالما انتقد المسؤولون التنفيذيون في الشبكة الاجتماعية قيود آبل على المطورين الخارجيين. وذلك لأنها تعيق القدرة على توزيع ألعاب الهاتف المحمول والتنافس مع iMessage.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :ملاحظة هامة: الآراء الواردة في هذا الركن لا تمثل بالضرورة رأي أو توجه هيئة تحرير جريدة الثالثة، وإنما تعبّر عن رأي صاحبها فقط.